مجموعة من العمال يرتدون مآزر زرقاء ومعدات الوقاية الشخصية يعملون بموقع إنشاء في حقل النفط

برنامج واسع لتجديد الحقل

أكثر من 12 مليار دولار تم إستثمارها حتى الآن في عملية تطوير كل جانب من جوانب عملية الرميلة. ورغم تقادم معظم المُعدات والمنشآت بتخطيها الخمسين عاماً، يسعى برنامج التحديث والإصلاح والتجديد إلى تحسين الكفاءة بينما نرتقي بهذا الحقل إلى المستوى العالمي.

منشآت الحقل

يجري في الوقت الحالي تطوير محطات الحقن و شبكة الأنابيب المرتبطة بها الى جانب محطة معالجة مياه كرمة علي لدعم مشاريع حقن الماء التي ستعالج تضاؤل مستويات الضغط في مكامن الحقل.

ويُجرى إصلاح وتجديد أربعة عشرة محطة من محطات عزل الغاز كجزء من برنامج يستمر لعدة سنوات. كما ويتم العمل على إدخال وحدات جديدة بغية تحسين فصل الهيدروكربونات من أجل تحسين جودة النفط، كما تم إكمال إنشاء خزانات جديدة لخزن النفط عندما تطلب الوزارة إيقاف التصدير لوقتٍ قصير، مما يُمَكِن العملية من الإستمرار لفترةٍ أطول.

قد يكون إدخال الوحدات و المعدات الجديدة الأمر الأكثر أهمية لمعالجة التحدي المتنامي المتمثل بإرتفاع نسبة المياه المُنتَجَة التي تدخل الى محطات عزل الغاز، حيث تتعامل الرميلة الآن مع 1.8 مليون برميل من الموائع يومياً (نفط و ماء) – حيث يجب فصل 420,000 برميل ماء و التخلص منه يومياً. إن إدخال وحدات النفط الرطب و وحدات طرد الماء المصاحب الجديدة أمرٌ مهمٌ جداً لتخطي هذا التحدي غير المسبوق في تاريخ الحقل.

تساعد أعمال تجديد الحقل منذ السبعينات على الإستمرار بمعالجة الموائع (النفط و الغاز و الماء) بمستويات غير مشهودة في تاريخ الحقل.

مجموعة من الرجال يرتدون مآزر زرقاء ومعدات الوقاية الشخصية يثبتون حاوية إزالة أملاح وفصل غاز جديدة (D&Ds) باستخدام رافعة

وحدات النفط الرطب

نصب الوحدات بعد إكمال أعمال تحضيرية واسعة النطاق في المنشأة

حاوية إزالة أملاح كبيرة منقولة عبر طريق طرق العراق الرميلة على ظهر شاحنة

وحدات النفط الرطب

وصول وحدتين الى محطة عزل غاز القرينات

حاويتا إنشاءات كبيرتان لونهما بيج تقفان بجانب محطة معالجة مياه كرمة علي

محطة معالجة مياه

كرمة علي

دعم البنى التحتية

كما تم تحويل مساحة كيلو متر مربع من الأرض إلى مقر رئيسي مؤمن في جنوب الرميلة يضم مكاتب حديثة التصميم ومرافق ترفيهية وآماكن إقامة لـ 1000 موظف، كما تم إنشاء قاعدة تجهيز الرميلة في الشمال من الحقل و التي تشغل مساحة تعادل المساحة الكلية لـ24 ملعب كرة قدم. و بالقرب منها تم بناء منشأة تدريبية جديدة اطلق عليها (أكاديمية الرميلة) من أجل توفير فصول للتعلم الإلكتروني وقاعات دراسية متعددة الأغراض وجناح مخصص للتدريب على القيادة الآمنة.

كما إن هنالك منشآت طبية متطورة و حديثة متوزعة على أربعة مواقع في الحقل، و تشمل مركزا جديدا مخصصا للصحة المهنية في شمال الرميلة يقدم خدمة الإسعاف للحالات الطارئة على مدار الساعة، لمعرفة المزيد.

محطة طاقة كهربائية جديدة

بالإضافة الى ذلك، إكتملت أعمال إنشاء محطة جديدة للطاقة الكهربائية ودخلت الخدمة فعلياً في حقل الرميلة النفطي في آذار 2018، حيث يتم تشغيل هذه المحطة بالغاز الذي يتم إستخراجه من حقل الرميلة الأمر الذي سيساعد على جعل الرميلة مستدامة ذاتياً من ناحية الطاقة الكهربائية. لمعرفة المزيد.

أعمال إنشاءات تجري في محطة توليد كهرباء جديدة بالقرب من حقل النفط
  • شارك هذه الصفحة